تدوينة طارئة تتعلق بما ينشر ويقال عن علاقتي بثورة غزة

مواقع إعلامية موتورة، وبعض الجهات الأمنية في غزة تحاول نشر أني قائدة ما يسمى بثورة غزة يوم الجمعة القادمة11-2-2011، وأنا أعلن أنني لست مسؤولة من قريب أو بعيد عن ما يسمى بثورة غزة، وذلك ببساطة لأني لست تلك الجبانة التي تختبئ خلف صفحات إلكترونية مجهولة الهوية، فصفحتي الالكترونية الوحيدة التي أعبر خلالها عن آرائي هي هذه الصفحة، كما أني لا أنتمي لأي حزب فلسطيني سواء كان علمانيا أو شيوعيا أو اسلاميا، أنا فقط أعبر عن نفسي وعن أفكاري ككاتبة وإنسانة في صفحتي هذه ومن خلال كتبي، وأحمل الحكومة  في قطاع غزة مسؤولية أي سوء يحدث لي أو يحدث لأي من أفراد عائلتي، خاصة بعد استدعاء الأمن الداخلي لوالدي المهندس عوض الغول  اليوم الأربعاء8-2-2011 واجباره على توقيع تعهد مفاده أن يبلغني فيه رسالة  بالكف عن التحريض ضد الحكومة، وهذا ما لم أفعله ولن أفعله، فأنا كما هو واضح من تدويناتي الأسبوعية أكتب عن الظلم الذي يصيب الحريات الفردية وحرية الرأي والتعبير التي تضمنها القوانين الدولية والإعلان العالمي لحقوق الإنسان والقانون الأساسي الفلسطيني.

وحول موقفي من الثورة في غزة أرفض بتاتا أي ثورة حزب ضد حزب سواء في الضفة الغربية أو قطاع غزة تزيد من ويلات الانفسام والاقتتال الداخلي، لذلك أنا لا أدعم أية ثورة من ثورات الأجندات الحزبية الضيقة.

تحياتي

أسماء الغول-غزة

2011-2-8

Advertisements

37 تعليق to “تدوينة طارئة تتعلق بما ينشر ويقال عن علاقتي بثورة غزة”

  1. ظمـــأ Says:

    كل ما استطيع ان اقوله أن الشخصيات التي تمتلك القوة مثلك تستحق التقدير
    اسماء
    هؤلاء لن يفهمون معنى أن يكون الانسان حر ، لذلك لن يكفوا عن النبش عن الأسباب او الاكاذيب لفعل ما ينون القيام به
    اتمنى لك التوفيق والسلامة

  2. مهند Says:

    ربنا يحفظك اخت اسماء
    للاسف العقول المتحجرة في غزة لا تعرف ما معنى انسان ؟ ما معنى حرية رأي ؟ فحريتهم منقوصة لقد اعتادو أن تكون حريتهم في نطاق ما يسمح به الحزب , ادعي لهم بالهداية لانه ضللوا طريق الهداية .
    بالمناسبة انصحك بالخروج من غزة ولو لفترة وجيزة للتخفيف من الضغط النفسي الذي تتعرضين له .
    وحاولي التقليل من متابعة الاخبار .
    ربما توجيه المزيد من جهدك ووقتك للاسرة في هذا الوقت يكون افضل .
    تحياتي

  3. مهند Says:

    بالمناسبة في بداية الحديث عن ثورة غزة اعجبتني الفكرة وأيدتها بكل قوة , لكن عندما رأيت انها تتجه لتصبح حزبية , اقلعت عن متابعة اخبارها , ولا أظن انها ستنجح , او حتى ستقوم من الاساس.

  4. عابر Says:

    أولستِ تجتاحين اللحود مقهقهة كالأطفال ساخرة بالساهرين على القبور الخافرين لها, تهزئين بكل من تقرقع المفاتيح في يده؟!
    لذا سيفكر الجمع بك كثيراً في نجواهم فيلقون الشكوك عليكِ, و كل من يفكر الناس به كثيراً تحوم حوله الشبهات.
    صدقيني يا أختاه, لطالما مُني المتجولون بين القبور بالأمراض, ففي المثاوي ما ينبعث كريها قاتلا و خير ألا نثير من المقابر كامنها, فما الحياة ألا على القمم.
    “اعلم أن فروضك المسبقة حول مشارب مُخاطِبك ستدفعك لاستعراض كلماته بمحض العين”.
    جد عابر

  5. ِعلي Says:

    نحترم شجاعتك, نحترم وضوحكِ و نتمنى ان يفهم اصخاب القرار في غزةان سبب الدعوة لاي فعالية ضدهم ليس مربوطا باحد و انما هو مرتبط بما يفعلونه من هوس يقودهم لظلم الجميع
    اتمنى ان تحدث ثورة في الوعي الفلسطيني لدفع قياداتنا الى المصالحة و عودة اللحمة

  6. morad Says:

    في البداية حمد لله عى سلامتك ، ثانيا ا ما تتعرضين له من اتهامات وتهديد لا يجري عليك وحدك ، بل يطول اي شخص يعبر عن رئيه عما يحدث بغزة ويعتبرونه محرض على الحكمة الربانية التي لا تخطئ ، بعدين مين حكالك ان موضوع الثورة حزبية ، لا ابدا لم يكن كذالك ، من قام بإقتراحها هو شباب لا ينتمون إلى اي فصيل ، فقد كان كل همهم هو انهاء الانقسام الفلسطيني الفلسطيني
    ولكن سرعان ما اصبح ابناء فتح وحماس يتبادلون الشتائم فيما بينهم ، وبدأت الحزبية والعنصرية تأخذ مجراها فيما بينهم من مؤيد ومعارض للثورة ، وهكذا اعتبرت الحكومة ان القائمين على الثورة هم ابناء فتح وهي طبعا حجة مزبطة عشان يشتغلو منيح يوم الجمعة ههههههههه

    تقبلي تحياتي
    مراد

  7. نوفه Says:

    حفظك الله من كل شر

  8. عابر Says:

    الفاضلة أسماء اعلم أن الليل أطال وقوفه أمام نافذتك, و ما برح يرمقكِ جَهده بتلك النظرات الموجعة.
    هذه أبيات جميلة للجميل Goethe قد تسكن أوجاعكِ, بعد تداوم الإيذاء عليك حسياً و معنويأ.
    يقول الرجل:

    “فيم شكواك من أعدائك
    وهم لن يكونوا أصدقائك ابداً
    مثلك يظل في صمته
    تبكيتاً أبدياً لهم”

  9. Majdi Says:

    صباح الخير

    كنت لا أعلق لأنني اعتبر مدوناتك تعبر الى حد بعيد عن أفكاري أيضاً، وكنت أجد في الكثير من التعليقات ما يكمل الصورة، فأنا لا أحب التكرار.
    اتفهم كثيراً الضغط النفسي الذي تعيشينه خاصة أجواء التهديد التي قد تستهدف من تحبين أكثر من خوفك على استهدافك أنت شخصياً.وقد نصحت الكثير من المهتمين بواقع غزة(وهم كٌثر) أن يقرأوا مدوناتك ليتلمسوا الواقع. ولكن، اسمحي (ولن ألومك)ان أقول أن آخر مدونات وبالرغم مما حملته من تحدٍ وتمرد كالعادة، الا أنها حملت نفساً مهادناً الى حد ما.
    أما هذه المدونة، فلم اتوقعها أبداً منك وأستغرب أن تكتبيها الا اذا كنتي مضطرة وتحت التهديد المباشر. هي التدوينة فيها شهادة براءة من كثير مما تدعي له وتدافعي عنه.
    واسمحي لي أيضاً أن أقول بأن مبرراتك التي أوردتيها حول رفضك لثورة الحزب على الحزب … الخ فد جاوبها الصواب هذه المرة يا أسماء.
    والا، كيف يحدث التغيير؟ وكيف تحدث الثورات ان لم تقم بها الاحزاب على الاحزاب وان لم يكن لاصحابها مصالح ودوافع ووووو؟
    أنتي تؤيدين ثورة الشعب في مصر بالرغم من أنها قد تجيء بالاسلاميين، فكيف لا تؤيدين دعوة للخروج ضد نظام لا حاجة لنعدد مثالبه فمعلوماتي حوله أستقي بعضها منك!!!
    الثورات والانتفاضات بغض النظر عمن يدعو اليها ومن يركب موجتها ومن يستفيد منها ومن يوجهها تخرج أجمل ما في الشعوب.. أما الهزائم والقمع والدكتاتورية فتخرج أسوء ما في الشعوب.. وكما يقول الكواكبي: تجعل الشعوب سافلة الطباع،، كالبهائم أو ما دوان ….الخ.
    تحياتي واحترامي الشديد

    • asmagaza Says:

      كلامي واضح..انا لا أؤيد ثورات حزبية..نريد ثورات شعبية
      اعيش ضغطا نفسيا ولكن لا شيء يجبرني على كتابة ما لا أريده…لا تفقد ثقتك بي، لمجرد أني لست فتح
      محبتي
      أسماء

      • majdi Says:

        وواضح إلي كمان انك سريعة الغضب وتحتملي الرأي الآخر بصعوبة بالغة (هذا اذا احتملتي)!!!.
        وللتنويه أنا مش “فتح”، ومش أي فصيل آخر.. أنا حر!

    • asmagaza Says:

      أبدا….راجع كل تعليقات التدوينات أنشر كل التعليقات الحادة وحتى الشتايم أضعها..لقد دربت نفسي روحيا ونفسيا وصحفيا على تقبل ذلك دون أن آخذه على محمل شخصي..
      القصة مش عصبية..القصة أننا نستسهل الاشياء حين نكتبها ونحكم على الاخر دون ان نضع انفسنا مكانه..
      وحقكك علي اذا زعلتك
      سلامات
      أسماء

  10. me Says:

    يا شيخ هوا حد كلمك ولا قرب منك!!
    هوا انتي بتتلككي؟؟ يدك تنشهري غصبن عن كل الدنيا,, ولو اضطريتي تستخدمي اساليب رخيصة

    • asmagaza Says:

      انا بالفعل مشهورة غصب عنك وعن الدنيا وعن حالي..وهو أمر مزعج مش شي منيح زي ما انت محسب..ويا ريت أن ما أكتبه من خطر يحيط بي وبعائلتي مجرد وهم وتلكيك..كان زمان الي متلك هم الابطال..والي متلنا مرتاحين وفارغين وبنسب على الناس من ورا الكيبوردات..
      سلام يا الي حتى خايف يحط اسمه..عارف ليش؟ لانه أرخص شيء في الدنيا يكون الانسان نكرة واسهل شي يتخبى وراء حروف مش اله..

  11. راغب Says:

    ما شاء الله عليكي يا اسماء فأنتي بألف راجل وندوتك مع الالمان في القاهرة لأكبردليل..لم اكن اتوقع ماذا تقوم به حماس لردع الحريات و تخويف الكاتبين وليس لهم اي الحق في استدعاء والدك..خوفي لما يحدث في عزة و استقواء حماس على السلطة فمنذ سنين على اقامتي في الخارج اخاف ان يكون الوضع قد تغير بهذا الشكل و بدأنا نستورد الاساليب القذرة للدول المحيطة…االمهم تحياتي لك يا اسماء فلاتخافي ولا تبالي فاعتقد انهم ينبحون اكثر مما يفعلون

  12. S.A.E.N Says:

    بداية الحمد الله ع سلامتكـ وسلامة الوالد ….
    أما بعد …
    أتفق معكـ عزيزتي في أن لا تكون الثورة موسومة بالحزبية فهذا بالتأكيد يُفضي إلي ساحات واسعة يصعب السيطرة عليها ؛ ويستوجب قمعها علي الفور _ من وجهة نظر القوي المٌسيطرة _, لكنني وفي الوقت ذاته لا أشكـ ولو لبرهةً أن الثورة أو العصيان أو التمرد أو حتي التعبير عن الرأي بأي طريقة كانت ينأي بروحه عن العزف علي قيثارة الأحزاب لإستقطاب أكبر قدر ممكن من العامة والجمهور …..

    في المقابل …. أتفق مع ما قاله الأخ مجدي وأكاد أقتنع بنظريته لو لم أستشف شئ من صبغتكـ الكتابية بالأعلي …

    تحياتي , وآمالي بالسلامة لكـِ ولأفراد عائلتكـ .

  13. Eleonora Bianchini Says:

    Dear Asma, I am an Italian journalist. I sent you an email through Ashley Bates and I need to get in touch with you asap. I hope you can get back soon to me. best

  14. رامى مصلح Says:

    اقول بأختصار انه من الواجب ان ينتفض الشعب ضد الظلم و الحرمان و القهر و تردى الاوضاع المعيشيه و البطاله و الفقر . فنحن عندما نقوم بثوره ننطلق من باب اننا نريد الحريه و العيش عيشه كريمه لنا و لابنائنا . نحن لا نريد ان نخرج من منطلق سياسى او حزبى فالمعروف ان كل الاحزاب و التنظيمات ما هى الا شركات ربح و استثمار تتاجر بالشعب و بدماء الشعب و بعذاب الشعب , فالقاده السياسيون هم من يمتلكون الاموال و العقارات و السيارات و البيوت الفاخره و الشعب مقهور بفقره و بطالته و اهاته .فالان يجب ان نخرج جميعا نرفع شعار و رايه لا للظلم لا للفقر لا للبطاله لا للاضطهاد لا لتكميم الافواه لا لسلب الادمغه و المتاجره بمقدرات الشعب.
    حان الان موعد التغير فنحن على ابواب عتبه جديده من التحول التاريخى فلنكن اهلا لهذا المنعطف الغايه فى الاهميه لقضيتنا الاساسيه و اننا حتما لمنتصرون .
    فليعيش الشعب و لتسقط الاحزاب و التنظيمات .

    http://adala.forumpalestine.com

  15. هديل Says:

    غريب أنني لم أمر بمدونتك من قبل .. و أول ما اقرؤه هو هذه التدوينة الطارئة !
    كل ما استطيع قوله هو ما ساقتبسه من مدونتك نفسها
    “ما رأيت شيئا يسوق الناس إلى الحرية بعنف مثل الطغيان” .. !!

  16. علي ابو خطاب Says:

    موقفك شجاع ومفهوم تماما
    استغرب من يظنه انسحابا
    انا مع اسماء الا نشارك بهذه الثورة المزعومة
    لسنا ولن نكون ادوات بايدي فتح ضد حماس
    وارد على من يتهمون
    اسماء ليست خائفة ولا مجبرة على موقفها هذا
    بل انه موقف على الاقل يمثل شريحة ممن يعملون تفكيرهم قبل اي خطوة حتى لا يكونوا دمى

  17. مراد Says:

    حد يفهمني يناس لشو معمول هاد ؟؟؟؟!!!!

    الحقوق والحريات العامة

    المادة 9

    الفلسطينيون امام القانون والقضاء سواء لا تمييز بينهم بسبب العرق او الجنس او اللون او الدين او الراي السياسي او الاعاقة.

    المادة 10

    حقوق الانسان وحرياته الاساسية ملزمة وواجبة الاحترام. تعمل السلطة الوطنية الفلسطينية دون ابطاء على الانضمام الى الاعلانات والمواثيق الاقليمية والدولية التي تحمى حقوق الانسان.

    المادة 11

    الحرية الشخصية حق طبيعي وهي مكفولة لا تمس. لا يجوز القبض على احد او تفتيشه او حبسه او تقييد حريته باي قيد او منعه من التنقل الا بامر قضائي وفقا لاحكام القانون، ويحدد القانون مدة الحبس الاحتياطي، ولا يجوز الحجز او الحبس في غير الاماكن الخاضعة للقوانين الصادرة بتنظيم السجون.

    المادة 12

    يبلغ كل من يقبض عليه او يوقف باسباب القبض عليه او ايقافه، ويجب اعلامه سريعا بلغة يفهمها بالاتهام الموجه اليه، وان يمكن من الاتصال بمحام، وان يقدم للمحاكمة دون تاخير.

    المادة 13

    لا يجوز اخضاع احد لاي اكراه او تعذيب، ويعامل المتهمون وسائر المحرومين من حرياتهم معاملة لائقة. يقع باطلا كل قول او اعتراف صدر بالمخالفة لاحكام الفقرة الاولى من هذه المادة.

    المادة 14

    المتهم برئ حتى تثبت ‏ادانته في محاكمة قانونية تكفل له فيها ضمانات الدفاع عن نفسه ، وكل متهم في جناية يجب ان يكون له محام يدافع عنه.

    المادة 15

    العقوبة شخصية، وتمنع العقوبات الجماعية، ولا جريمة ولا عقوبة الا بنص قانوني، ولا توقع عقوبة الا بحكم قضائي، ولا عقاب الا على الافعال اللاحقة لنفاذ القانون.

    المادة 17

    للمساكن حرمة، فلا تجوز مراقبتها او دخولها او تفتيشها الا بامر قضائي مسبب ووفقا لاحكام القانون. يقع باطلا كل ما يترتب على مخالفة احكام هذه المادة، ولمن تضرر من جراء ذلك الحق في تعويض عادل تضمنه السلطة الوطنية الفلسطينية.

    المادة 18

    حرية العقيدة والعبادة وممارسة الشعائر الدينية مكفولة شريطة عدم الاخلال بالنظام العام او الاداب العامة.

    المادة 19

    لا مساس بحرية الراي، ولكل انسان الحق في التعبير عن رايه ونشره بالقول او الكتابة او غير ذلك من وسائل التعبير او الفن مع مراعاة احكام القانون.

    المادة 20

    حرية الاقامة والتنقل مكفولة في حدود القانون.
    المادة 23المسكن الملائم حق لكل مواطن، وتسعى السلطة الوطنية لتامين المسكن لمن لا ماوى له.

    المادة 25

    العمل حق لكل مواطن وهو واجب وشرف وتسعى السلطة الوطنية الى توفيره لكل قادر عليه. تنظم علاقات العمل بما يكفل العدالة للجميع ويوفر للعمال الرعاية والامن والرعاية الصحية والاجتماعية. التنظيم النقابي حق ينظم القانون احكامه. الحق في الاضراب يمارس في حدود القانون.

    المادة 26

    للفلسطينيين حق المشاركة في الحياة السياسية افرادا وجماعات ولهم على وجه الخصوص الحقوق الاتية :- تشكيل الاحزاب السياسية والانضمام اليها وفقا للقانون. تشكيل النقابات والجمعيات والاتحادات والروابط والاندية والمؤسسات الشعبية وفقا للقانون. التصويت والترشيح في الانتخابات لاختيار ممثلين منهم يتم انتخابهم بالاقتراع العام وفقا للقانون. تقلد المناصب والوظائف العامة على قاعدة تكافؤ الفرص. عقد الاجتماعات الخاصة دون حضور افراد الشرطة، وعقد الاجتماعات العامة والمواكب والتجمعات في حدود القانون.

    المادة 27

    تاسيس الصحف وسائر وسائل الاعلام حق للجميع يكفله هذا القانون الاساسي وتخضع مصادر تمويلها لرقابة القانون . حرية وسائل الاعلام المرئية والمسموعة والمكتوبة وحرية الطباعة والنشر والتوزيع والبث، وحرية العاملين فيها، مكفولة وفقا لهذا القانون الاساسي والقوانين ذات العلاقة. تحظر الرقابة على وسائل الاعلام، ولا يجوز انذارها او وقفها او مصادرتها او الغاؤها او فرض قيود عليها الا وفقا للقانون وبموجب حكم قضائي.

    المادة 28

    لا يجوز ابعاد اي فلسطيني عن ارض الوطن او حرمانه من العودة اليه او منعه من المغادرة او تجريده من الجنسية او تسليمه لاية جهة اجنبية.

    المادة 30

    التقاضي حق مصون ومكفول للناس كافة ، ولكل فلسطيني حق الالتجاء الى قاضيه الطبيعي، وينظم القانون اجراءات التقاضي بما يضمن سرعة الفصل في القضايا. يحظر النص في القوانين على تحصين اي قرار او عمل اداري من رقابة القضاء. يترتب على الخطا القضائي تعويض من السلطة الوطنية يحدد القانون شروطه وكيفياته.

    المادة 31

    تنشا بقانون هيئة مستقلة لحقوق الانسان ويحدد القانون تشكيلها ومهامها واختصاصها وتقدم تقاريرها لكل من رئيس السلطة الوطنية والمجلس التشريعي الفلسطيني.

    المادة 32

    كل اعتداء على اي من الحريات الشخصية او حرمة الحياة الخاصة للانسان وغيرها من الحقوق والحريات العامة التي يكفلها القانون الاساسي او القانون، جريمة لا تسقط الدعوى الجنائية ولا المدنية الناشئة عنها بالتقادم، وتضمن السلطة الوطنية تعويضا عادلا لمن وقع عليه الضرر.

    المادة 111

    لا يجوز فرض قيود على الحقوق والحريات الاساسية الا بالقدر الضروري لتحقيق الهدف المعلن في مرسوم اعلان حالة الطوارئ.

    هههههههه قال حر

  18. أبو أسامة Says:

    هل تريدي مني ان انشر المقال الرئيسي عبر المنتديات؟؟؟

  19. أبو أسامة Says:

    اذا لماذا حذفتي بعض من كلمات مقالك وعدلتيها؟؟

    • asmagaza Says:

      كل واحد فينا يكتب ويعدل على مقالاته طالما أنه يملكها ويملك مدونته، وحين اكتشفت أنه ليس لي حق أن أهاجم أحدا بالاسم، خاصة أنهم تراجعوا عن الهجوم الشخصي علي ..كان من الطبيعي أن أمسح اسمهم..وإلا سأكون أنادي بالشيء وأفعل عكسه..تحياتي
      أسماء

  20. liliopatra Says:

    Fallowing u from Tunisia.
    Warm regards
    Lilia

  21. تغريد Says:

    اشتقت لك و لكتاباتك يا أسماء و أتابعك عن بعد ، أتمنى أن ترسلي لي على البريد الالكتروني تفاصيل أكثر و سأحاول إن شاء الله أن أوقف كل هذا الاضطهاد ضدك أنت و أسرتك من خلال إخوان مصر .

    تحياتي .. تغريد نصر الدين السمطي

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: